24 ساعة

زعيم الحزب الشعبي الإسباني “ألبرتو نونيز فيجو” يعترف بفشله في تشكيل الأغلبية وتولي رئاسة الحكومة

اعترف زعيم الحزب الشعبي الإسباني، ألبرتو نونيز فيجو، اليوم الثلاثاء 26 سبتمبر الجاري.  أمام البرلمان، بفشله في تشكيل أغلبية للترشح لمنصب رئيس الحكومة. ورغم تأكيده أن الأصوات التي يحتاجها لأداء القسم في متناول يده، إلا أنه أكد أنه مستعد “لدفع الثمن” الذي يطلب منه.

واعترف زعيم اليمين الإسباني، الذي يجسده الحزب الشعبي. ألبرتو نونيز فيجو، / أمام البرلمان، بفشله في تشكيل أغلبية للترشح لمنصب رئيس الحكومة.

وكان من المتوقع أن يحصل فيجو، البالغ من العمر 62 عامًا، و الذي كلفه الملك فيليبي السادس بتشكيل الحكومة. على أغلبية 176 نائبًا من أصل 350. ومع ذلك، لم يتمكن من الاعتماد إلا على 172 صوتًا. ويرجع الفضل في ذلك بشكل أساسي إلى دعم اليمين المتطرف ” “قوكس” الذي يعمل بمثابة فزاعة للمجموعات الأخرى.ويفتح هذا الفشل الطريق أمام ترشيح رئيس الوزراء الاشتراكي المنتهية ولايته بيدرو سانشيز. و  سيحاول سانشيز – الذي تحدى كل استطلاعات الرأي التي أعطته خسارة واضحة خلال الانتخابات التشريعية في 23 يوليو الماضي.  بدوره الحصول على ثقة البرلمان لإعادته إلى السلطة. وهي ممارسة محفوفة بالمخاطر أيضًا بالنسبة لرئيس الوزراء الذي يتعين عليه إيجاد صيغة عفو ترضي الانفصاليين الكنلان دون إثارة تمرد داخل حزبه.

Hits: 87

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *