24 ساعة

تفكيك شبكة إسبانية تقوم بتزوير عقود الكراء لتسوية وضعية “الحراكة” بمليلية

أعلنت الشرطة الإسبانية، الخميس، أنها تمكنت من تفكيك شبكة إجرامية بمليلية المحتلة تتكون من خمسة أفراد يحملون الجنسية الاسبانية، يشتبه في قيامهم بتسجيل “الحراكة” المغاربة باستعمال عقود ايجار مزورة مقابل مبالغ مالية تقدر بـ 2000 أورو للشخص الواحد.

وأفاد الناطق الرسمي باسم الشرطة الوطنية، أن العملية نفذتها وحدة مكافحة الهجرة غير الشرعية والتزوير، بعد اكتشاف تسجيل احتيالي لدى مصالح البلدية لعدد من المواطنين من الجنسية المغربية في وضع إداري غير نظامي من خلال عقود مزورة.

وأوضح المصدر نفسه، أن العملية اكتشفت بعدما قيام شخص يحمل الجنسية الإسبانية بتسجيل مهاجرين مغاربة غير شرعيين لدى مصالح البلدية للحصول على عنوان السكن باستعمال عقود إيجار مزورة وذلك بهدف تسوية وضعيتهم القانونية في منطقة شنغن.

وقد عرض زعيم الشبكة، على “الحراكة” المغاربة إمكانية حصولهم على عقود إيجار مزورة مقابل مبالغ مالية، بالرغم من أنه كان واضحا بأن النية لم تكن الإقامة في المنازل موضوع العقود، بل فقط من أجل الحصول على شهادة السكنى.

وأوقفت الشرطة إسبانيا آخرا، قام بتزوير توقيع زوجته السابقة باعتبارها المالك الشرع لمنزل في مليلية، بهدف انجاز عقود كراء مزورة لدى وكالة إدارية واستعمالها في سجل البلدية.

وبهذه الطريقة، أضافت الشرطة، أنه تم تسجيل 6 مغاربة أرادوا تقنين وضعيتهم بطرق غير قانونية، حيث دفعوا عند التوقيع مبلغا يقارب 2000 أورو للواحد.

ووجهت للموقوفين الخمسة، تهم تتعلق بارتكاب جرائم التزوير وانتهاك حقوق المواطنين الأجانب.

Hits: 91

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *