24 ساعة

مدينة أزغنغان توّدع في أجواء جنائزية مهيبة رجل الأعمال والبرلماني السابق مصطفى سلامة

ودعت ساكنة مدينة أزغنغان، عصر يومه الأحد 07 يوليوز الجاري، الراحل رجل الأعمال والبرلماني السابق،مصطفى سلامة، إلى مثواه الأخير، في جنازة مهيبة، شهدت حضور أفراد عائلة الفقيد وإخوانه، من ضمنهم القيادي التجمعي والمستشار البرلماني، عبد القادر سلامة، والقنصل الفخري للمملكة الهولندية بالناظور، العربي سلامة، وشخصيات وطنية على رأسها محمد صديقي، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، وشخصيات جهوية وإقليمية في مختلف المؤسسات العمومية والخاصة والهيئات النقابية والحزبية والجمعوية، وفعاليات مدنية بجماعة أزغنغان وإقليم الناظور، تنتمي إلى شتى المجالات والميادين.

وأقيمت صلاة الجنازة على الراحل، بمسجد الحسن الثاني بمركز مدينة أزغنغان، ومراسيم الدفن بمقبرة سيدي أحمد عبد السلام، بالمدينة ذاتها، وسط أجواء جنائزية مهيبة وحضور غفير، ووري الثرى الراحل الذي وافته المنيّة، بإحدى المصحات الخاصة بالناظور أولى ساعات صباح ذات اليوم، بجوار قبر والدله.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *